إعلانُ المَسِيَّا

تنَبَّأَ إشَعياءُ قائِلاً أنَّ اللهَ احتاجَ إلى شَارِعٍ أو طَريقٍ واسِعٍ ليأتِي من خلالِهِ إلى العالم. هذا الشَّارِعُ سيَكُونُ المَسيَّا، الله في جَسَدٍ بَشَرِيّ. قالَ إشَعياءُ أنَّ المَسيحَ سيَكُونُ التَّعبيرَ الكامِل عن رُوحِ الله. عندما وصفَ يسُوعُ خِدمَتَهُ، إقتَبَسَ مِن نُبُوَّةِ إشَعياء. فلقد جاءَ لِيُبَشِّرَ المساكِين، وليَشفِيَ المُنكَسِرِي القُلُوب، وليُطلِقَ المأسُورِينَ في الحُرِّيَّة، وليُنادِيَ بِسَنَةٍ مَقبُولَةٍ للرَّب.

درس صوتي :

Back to: الانبياء الكبار: من اشعياء الى دانيال

Comments are closed.

أهلا بكم

أهلا بكم! أنتم دخلتم الآن إلى صفحة موارد الكتاب المقدس المجانية. دعونا نرى كيف نبدأ!