يسُوعُ يُحِبُّنِي

نَشيدُ سُليمانُ هُوَ آخِرُ الأسفارِ الشَِّعرِيًَّةِ، وهُوَ أُنشُودَةُ حُبٍّ تُسَجِّلُ مُغامَرَةً عاطِفِيَّةً لِحَبيبَين، وهُوَ مَجازٌ رَمزِيٌّ رائِعٌ عمَّا هي العلاقة بينَ المسيح وكَنيستِهِ. يحتَوِي سِفرُ نَشيدِ الأنشاد على حقائِقَ هامَّة. إحداها هي أنَّ اللهَ يَعتَبِرُ أنَّ العلاقَةَ الجِنسِيَّةَ في الزَّواجِ هي ناحِيَةٌ رائِعة من خَليقَتِهِ. وحقيقَةٌ أُخرى هامَّة هي أنَّ السِّفرَ يُعَلِّمُنا الكَثيرَ عن علاقَتِنا الحَميمَة معَ المَسيح الحَيِّ المُقام.

درس صوتي :

Back to: شعر: من أيوب الى نشيد الأنشاد

Comments are closed.

أهلا بكم

أهلا بكم! أنتم دخلتم الآن إلى صفحة موارد الكتاب المقدس المجانية. دعونا نرى كيف نبدأ!