اللهُ والإنسَانُ في وَاقِعِهِما

تُعتَبَرُ رِسالَةُ رُومية تُحفَةَ بُولس اللاَّهُوتِيَّة. وضعَ بُولُس فيها عَقيدَةَ التَّبرير الأساسِيَّة (أي أنَّ اللهَ يُعلِنُ الآثِمَ الشِّرِّيرَ بأنَّهُ أصبَحَ بارًّا تمامًا بِسَبَبِ عَمَلِ يسُوع المَسيح.) على هذا الأساس بنَى بُولُس حُجَّةََ قُدرَةِ الإنجيل على تَغييرِ الخُطَاةِ الأشرارِ إلى مُبَرَّرينَ أبرار، لأنَّ صَليبَ يسُوع المَسيح يستَطيعُ أن يجعَلَنا أبرارًا. الأخبَارُ السَّارَّةُ في المسيح هي أنَّهُ بإمكانِنا أن نُصبِحَ مُبَرَّرين، “وكأنَّنا لم نُخطِءِ البَتَّةَ من قَبل.”

درس صوتي :

Back to: اعمال الرسل ورومية

Comments are closed.

أهلا بكم

أهلا بكم! أنتم دخلتم الآن إلى صفحة موارد الكتاب المقدس المجانية. دعونا نرى كيف نبدأ!